العالم

الحريري يوافق على حزمة إصلاحات لحل الأزمة

رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري يوافق على حزمة إصلاحات في محاولة لحل الأزمة الاقتصادية.

وقالت مصادر رسمية لـ”رويترز” إن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وافق على مجموعة من الإصلاحات مع شركاء الحكومة لتخفيف الأزمة الاقتصادية التي اندلعت احتجاجات في أنحاء البلاد ومن المتوقع أن يوافق عليها مجلس الوزراء، الاثنين.

وأعطى الحريري، الذي يقود حكومة ائتلافية غارقة في المنافسات الطائفية والسياسية، لشركائه في الحكومة المتناحرة مهلة 72 ساعة بدأت الجمعة للاتفاق على الإصلاحات التي يمكن أن تنهي الأزمة، ملمحا إلى أنه قد يستقيل خلاف ذلك.

وتدعو القرارات إلى تخفيض 50% في رواتب المسؤولين الحاليين والسابقين، و3.3 مليار دولار من مساهمات البنوك لتحقيق “عجز يساوي الصفر” لميزانية 2020.

كما تتضمن الخطة خصخصة قطاع الاتصالات لديها وإصلاح شامل لقطاع الكهرباء المعطل، وهو مطلب للمانحين لتقديم نحو 11 مليار دولار من الأموال للبنان.

وقالت المصادر إن الميزانية لن تشمل أي ضرائب أو رسوم إضافية، وسط اضطرابات واسعة النطاق نجمت جزئيًا عن قرار فرض الأسبوع الماضي ضريبة على مكالمات WhatsApp.

كما دعت الإصلاحات إلى إنشاء هيئات تنظيمية وشفافية جديدة خلال “فترة قصيرة” من الزمن للإشراف على خطط الإصلاح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق