أخبار ليبيااهم الاخبار

الجيش يُواصل تقدّمه في تأمين الجنوب

تقرير 218

يواصل الجيش الوطني عمليته لتأمين الجنوب، ليحرز تقدمات جديدة، ويعلن عن سيطرته على مناطق استراتيجية.

الجيش الوطني أكد سيطرته على بوابة أم الأرانب، بعد تقدمه من غدوة إلى تراغن الأيام الماضية، فيما يخوض معارك على مشارف مرزق.

سلاح الجو يشارك خلال هذه العمليات، بإعلانه استهداف تجمعات المعارضة التشادية، في عدد من المناطق.

هذه التطورات تتزامن مع السيطرة على حقل الشرارة قرب أوباري، والتصعيد الذي نتج عن هذه الخطوة سياسيا، بين المجلس الرئاسي والجيش الوطني.

فيما تتوارد الأنباء عن قرار المجلس الأعلى للطوارق بتسليم كافة المؤسسات في أوباري للجيش، منهيا أياما من التوتر في المدينة.

بهذا التقدم يسجل الجيش الوطني زيادة سيطرته على مساحات واسعة من المنطقة الجنوبية، لكن لم يعلن بعد اقترابه من السيطرة الكاملة، فيما تظل العملية السياسية، عاملا آخر في طريق معركة مكافحة الإرهاب والمجموعات الأجنبية في المنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق