أخبار ليبيا

الجنوب يُشهر سلاح “النفط” بعد تجاهل الساسة

218 | تقرير

في ظل تجاهل كل من يتسيّد المشهد السياسي، المنطقة الجنوبية، يظل صوت الرصاص والقذائف ومشاهد الموت تواجه أبناء المدن والمناطق الجنوبية الذين يتصدون للعصابات التشادية وقوات المعارضة السودانية من أجل الدفاع عن أراضيهم.

ويأتي ذلك بوقت تصدُر القرارات من غرب البلاد بشأن أزمة الجنوب، وتستعد القوات الأمنية من شرقها للتحرك، لكن الوضع ما يزال على ما هو عليه بل يزداد سوءا.

فقد أصيب 4 أشخاص من منطقة زلة خلال مواجهات تجددت بين المواطنين والمعارضة السودانية التي تنتشر في المنطقة وعلى الطريق خارج زلة.

ووسط هذا التجاهل والتهميش في شتى سبل الحياة، أعلن حراك (غضب فزان) عزمه إيقاف ضخ النفط في محاولة للفت انتباه السلطات التي تتجاهل مطالبهم برفع التهميش والإقصاء عنهم، وبعد مناشدات عدة من قبل أبناء المنطقة الجنوبية بأن يلتفت المسؤولون إلى الوضع الذي يعيشونه.

ويقول لسان حال المواطن في الجنوب إنه بعد صبرنا على انقطاع الكهرباء لأيام، وغياب السيولة لشهور وتردي الحالة الأمنية في مناطقهم، لن ننتظر رؤية جثث أبنائنا ملقاة على الطرقات وفي الشوارع وهم يقاتلون غازيا كان لزاما على القوات الأمنية الرسمية مقاتلته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق