اهم الاخبارمقالات مختارة

الجميع يتفرج على العاصمة

عبد الرسول العريبي

عبد الرسول العريبي

الجميع يتفرّج الآن …….
والجميع يودّون حماية العاصمة
الرئاسي، مجلس النواب، الجيش الوطني وحتى الميليشيات تحمي في طرابلس وبادي جاء لحماية العاصمة والزنتان تتململ لحماية العاصمة ……؟!
لكن اللواء السابع أخذ مبادرة واتّجه صوب العاصمة وصار بذلك رقما صعبا داخلها …..؟
ولأن الجميع يتفرج بما في ذلك الجيش الوطني فإن اللواء السابع سيمكّن نفسه كميليشيا ولن يحرّر العاصمة، فقد جاءه البنيان المرصوص من الخلف والزنتان ستتصدره وتجلس تتفاوض معه إذا انتصر وهذا احتمال بعيد ……؟!
ومن هنا لا يفك أسر طرابلس إلا شعبها وأهاليها وذلك بالتظاهر في وجه الجميع…..؟!
فالجيش الوطني محكوم بمنطق متداخل مركب.
فهو لا يملك غطاء جويا لحماية قواته حتي العاصمة ومن ورائه البند السابع الذي حد من حركته…..؟!
إذا كان هذا المنطق صحيحا فإن طرابلس في ضوء ذلك ستدخلها قوات أجنبية وتصبح بذلك منطقة خضراء كبغداد ويصبح النفط مقابل الغذاء أمرا محتوما…….؟!

المصدر: صفحة الكاتب على موقع فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق