حياة

“الجمال المُدمّر” من سماء المكسيك.. شاهد لتعرف أكثر

218TV|خاص

في توقيت ذكي جدا لم يسبقه إليه أحد، فتح مسافر على متن طائرة ركاب مدنية كانت تعبر جبال المكسيك، كاميرا هاتفه النقال، والتقط صورا للحظات الأولى من ثوران واحد من “أشد وأعنف” براكين المكسيك، إذ كانت الطائرة تعبر بمحاذاته حينما بدأ بالثوران، وإطلاق عمود دخاني شوهد بوضوح، فيما لوحظ أن مقطع الفيديو قد وصل إلى الشبكة الإخبارية الأميركية (ABC NEWS) التي صنعت القصة الإخبارية الرئيسية له، قبل أن يحظى مقطع ثوران الجبل البركاني بعدد مشاهدات ضخمة بعد وقت قصير من بثه على الموقع الإلكتروني للشبكة الإخبارية.

وصُوّر مقطع الفيديو من علو شاهق، فيما تُظْهِر اللحظات الأولى في المقطع جمالا آسرا للطبيعة بين الجبال المكسيكية، والتي كان يتوسطها عمود الدخان الذي أخذ بالتوسع أكثر وأكثر مع نهاية المقطع، الذي وصفته الشبكة الإخبارية الأميركية بـ”الجمال المُدمّر”، إذ تعاني المكسيك من الثوران العنيف للعديد من الجبال البركانية في السنوات الأخيرة، لكن اللافت في رصد ثوران هذا البركان، أنه الأعنف والأشد من بين البراكين المعروفة في المكسيك، ويحمل اسم “بوبوكاتبتبيل”، والذي يتوسط حدود ثلاث ولايات مكسيكية.

وعادة تحظر السلطات المحلية عبور الطائرات في الأجواء التي تثور بها الجبال البركانية، لأن الدخان البركاني المتصاعد من شأنه أن يؤثر على أداء محركات الطائرة وتوقفها أو انفجارها في حالات أخرى، ما يضع الطائرة وركابها تحت خطر شديد، لكن مقطع الفيديو وثّق انفجار الجبل البركاني، فيما كانت الطائرة تعبر أجواء محاذية له.

يُشار إلى أن موقع قناة (218) لا يمكنه التحقق من صحة الصور ومقاطع الفيديو التي تُنْشَر على مواقع التواصل الاجتماعي حول العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى