الرياضة العالمية

الثواني الأخيرة تُنقذ الألمان من “فضيحة”

كاد حامل لقب المونديال أن يودع البطولة بعد جولتين فقط من الانطلاقة لولا إصرار الماكينات الألمانية حتى آخر ثانية من عمر اللقاء مع السويد الذي كان مثيرا وممتعا حتى رمقه الأخير.

وافتتح السويديون النتيجة بهدف رائع خادع الحارس الألماني “مانويل نوير” بأقدام المتألق “أولا تويفونين”، بعدها حاولت ألمانيا التعديل بكثير من الفرص ولكن الدفاع السويدي كان حاضرا كعادته، إلى أن تمكن “ماركو رويس” من تعديل النتيجة.

بعدها تأزم حال أبناء لوف عندما طرد المدافع بواتينج أربك، وبدأت أحلام الماكينات في التلاشي شيئا فشيئا، إلى أن حلّت الدقيقة 95 من عمر المباراة، وبرمية حرة نفذها نجم خط الوسط توني كروس أعلن الألمان للجميع أن أبطال العالم لن يستسلموا بهذه السهولة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى