الرياضة العالميةالكوبا والكان

البلايلي من “الكوكايين” إلى “النجومية”

احتلت صورة نجم الجزائر يوسف البلايلي صفحات المجلات والصحف العربية والعالمية بعد تألقه اللافت في كان مصر 2019.

ولكن ما لا يعرفه الكثيرون هو أن يوسف البلايلي كان قد أوقف من قبل الفيفا عام 2015 عندما كان لاعبا في صفوف اتحاد العاصمة الجزائري؛ بسبب تعاطيه الكوكايين الذي يعتبر محضورا في قوانين كرة القدم؛ مما أدى إلى إيقافه لمدة أربع سنوات قبل أن تتقلص العقوبة إلى عامين بعد الاسئناف من قبل اللاعب ومحاميه.

بعد انتهاء مدة العقوبة خاض البلايلي تجربة قصيرة في الدوري الفرنسي قبل أن يعود لفريقه الترجي الرياضي التونسي الذي غادره عام 2014، ومنذ انضمام الجزائري إلى الترجي استعاد البلايلي بريقه من جديد ليصبح في فترة وجيزة النجم الأول لفريق باب سويقة، وأحد أبرز لاعبي القارة السمراء خاصة بعد تتويجه بلقب دوري أبطال أفريقيا في آخر موسمين.

تألق البلايلي جعله يحجز مكانا أساسيا في تشكيلة جمال بالماضي مع منتخب محاربي الصحراء ليبزغ نجمه في كأس الأمم الأفريقية ويشكل ثلاثيا رائعا من رياض محرز وبغداد بونجاح، واستطاع أن يقود منتخب بلاده للدور الثاني من الكان بعدما سجل هدف المباراة الوحيد أمام السنغال، لتنهال بعدها العروض على الترجي خاصة من الأندية الخليجية لضم الجوهرة الجزائرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى