أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

البريقة والوطنية للنفط تتقدمان بشكوى ضد شركات التوزيع

تقرير 218

مازالت تداعيات أزمة توفر الوقود في المنطقة الغربية تأخذ بالاتساع حول أسبابها، وفي شكوى رسمية مشتركة رفعتها المؤسسة الوطنية للنفط وشركة البريقة للمجلس الرئاسي توضح أن شركات التوزيع تتحمل جزءا كبيرا من أزمة الوقود في مناطق طرابلس الكبرى والجبل الغربي والمناطق الجنوبية.

وجاء في الشكوى التي نشرها المكتب الإعلامي للمؤسسة الوطنية للنفط في وقت مبكر من يوم الأربعاء عبر الحساب الرسمي بموقع فيسبوك أن شركات التوزيع الأربعة وهي شركة الشرارة الذهبية والراحلة وليبيا نفط وخدمات الطرق السريعة لم تتسلم كامل مخصصاتها من الوقود خلال عطلة عيد الأضحى في الفترة مابين الـ10 والـ13 من أغسطس الجاري، والمقدرة بـ15 مليون لتر، وماتم تسلمه فعليا نحو 6 ملايين و54 ألف لتر، أيْ ما يعادل نحو 40%، الأمر الذي وصفته المؤسسة والبريقة بأحد أسباب الأزمة.

وشددت إدارتا المؤسسة الوطنية للنفط وشركة البريقة على ضرورة فتح تحقيق من قبل المجلس الرئاسي حول ما أسموه بفشل شركات التوزيع في أداء مهامهم، مؤكدين في ذات الوقت حرص المؤسسة والبريقة على توفير الوقود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى