أخبار ليبيا

البرلمان الأوروبي يتهم ليبيا بانتهاك حقوق المهاجرين

ناقشت لجنة البرلمان الأوروبي للحريات المدنية والعدل والشؤون الداخلية في بروكسل أمس وضع مراكز الاحتجاز وأنشطة خفر السواحل الليبي والاتهامات الموجهة للإتحاد الأوروبي بانتهاك حقوق المهاجرين.

ويأتي الاجتماع في الوقت الذي تم فيه تسريب تقرير من الاتحاد الأوروبي يقر بعدم إمكانية الاتحاد الأوروبي بمراقبة خفر السواحل في ليبيا، وأن معسكرات الاعتقال تعتبر نموذجًا تجاريًا مربحًا للحكومة الليبية، وتتهم الوثيقة المسربة قيام عناصر خفر السواحل الليبي المدعوم من الاتحاد الأوروبي بنقل المهاجرين واحتجازهم في مراكز احتجاز رسمية وغير رسمية أثناء تلقيهم تمويلًا يقدر بملايين اليوروهات من الاتحاد الأوروبي للتدريب وتوفير القوارب لمنع الناس من الوصول إلى شواطئ أوروبا

وأكد المدير الإقليمي للمنظمة الدولية للهجرة وحلف الأطلسي في أوروبا أن مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا تتضمن ظروفًا غير إنسانية وانتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان. ويشمل ذلك حالات موثقة من الاعتداء الجنسي والابتزاز للإفراج عنهم والاتجار بهم والأطفال والاختفاء القسري وهذه الإنتهاكات تنتهك دون عقاب

وألقت المستشارة التنفيذية الأولى في منظمة أطباء بلا حدود إلين فان دير فيلدين باللوم المباشر على سياسة الاتحاد الأوروبي على الظروف المؤسفة لمراكز الاحتجاز والمصاعب التي يواجهها المهاجرون ، قائلةً: “لا تزال ليبيا المثال الأكثر تطرفًا على السياسة المعتمدة فقط عرقلة الحق في طلب اللجوء وجعل ذلك الاتحاد الأوروبي متواطئًا في الانتهاكات الشديدة للمهاجرين واللاجئين التي تحدث هناك “.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق