الرياضة العالمية

الإنتر يسقط على ملعبه.. ونابولي يخلط أوراق المنافسة الأوروبية

تقرير 218

استقبل إنتر المتذبذب في النتائج في الموسم الحالي ضيفه بولونيا في جوزيبي مياتزا والعين على الاقتراب من لاتسيو الثاني .ودخل النيراتزوري بدون مقدمات أجواء المباراة مبكرا وفي الدقيقة الثانية والعشرين وبعد عرضية من آشلي يونغ ورأسية لوتارو مارتينيز التي ردتها العارضة سجل روميلو لوكاكو هدفه العشرين في الموسم مفتتحا أهداف المباراة ، بعدها تكررت المحاولات بغية إضافة الهدف الثاني من جانب واحد، وفرصة بولونيا الوحيدة عبر أوسوليني أوقفها الحارس سمير هندانوفيتش .

وفي الشوط الثاني بولونيا جرب التسديد من بعيد والعارضة ردت تصويبة موسى بارو، قبل أن يطرد الحكم سوريانو ويهدر مارتينيز فرصة إضافة الهدف الثاني بعد إضاعة ضربة جزاء تصدى لها حارس بولونيا على مرتين ، ليعاقب الإنتر بهدف التعادل عبر موسى جوارا بتسديدة غالطت هندانوفيتش وتشهد المباراة طرد باستوني من الإنتر قبل أن يهدي موسى بارو هدف الانتصار لبولونيا والذي جعل حلم الأسكوديتو يتبخر فعليا لدى أنطونيو كونتي وجمهور الإنتر.

وفي السان باولو استقبل نابولي ضيفه روما في صراع التأهل إلى اليوروباليغ في ديربي الشمس. وانتظر نابولي حتى الشوط الثاني ليفتتح التسجيل عبر خوسيه ماريا كاييخون في الدقيقة الخامسة والخمسين بعد عرضية البرتغالي روي، إلا أن روما لم ينتظر سوى خمس دقائق لإدراك التعادل بواسطة الأرميني هنيريك مخيتاريان من تسديدة زاحفة من خارج منطقة الجزاء، وقبل نهاية المباراة بثماني دقائق تمكن المتألق لورينزو إينسيني من تسجيل هدف الفوز بطريقته المعتادة والتي منحت نابولي المركز السادس بثماني وأربعين نقطة بفارق الأهداف عن روما الخامس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق