العالم

الإعلام والفكر بمواجهة الإرهاب

مع ازدياد وكثافة العمليات الإرهابية التي تتعرض لها كثير من المدن العربية، يرى البعض أن المواجهة الأمنية والعسكرية هي الوسيلة الناجعة الوحيدة للقضاء على ظاهرة الإرهاب، وبما أننا نواجه حربا ضروسا من الإرهابيين فالإعلام في وقتنا الراهن يعد من أهم الأسلحة في إدارة القضايا الفكرية ومواجهة الإرهاب.

نظمت جامعة الدول العربية في العاصمة الأردنية عمان بإشراف قطاع الإعلام والاتصال، دراسة وحلقة بحثية حول دور الإعلام في التصدي لظاهرة الإرهاب.

وتناولت الجلسة أيضا التطرف الإلكتروني حيث تعتبر الألعاب الإلكترونية من أهم أسلحة التجنيد التي يستغلها الإرهاب في هذا الفضاء من العالم الافتراضي، فهي تهيئ الظروف الملائمة للباحثين عن نشر الفكر المتطرف وتوجيه مستوى العنف النفسي.

وفي ختام حلقة النقاش استعرض الحاضرون مجموعة من التوصيات التي تم الاتفاق عليها، أهمها التأكيد على تفعيل دور الإعلام تجاه مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي والتطبيقات والألعاب الإلكترونية التي تنمي العنف وتروج للإرهاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى