العالم

الإسرائيليون يُحاصرون نتنياهو بـ”الفساد”.. و “ليكود” يُحذّر بشدة

218TV| متابعة إخبارية

تشهد إسرائيل للأسبوع الثاني على التوالي مظاهرات في الشارع ضد ما يعتبره قطاع واسع من الإسرائيليين “الفساد الحكومي” في وقت تُجْرى فيه تحقيقات جنائية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن شبهات “استغلال منصبه”، فيما قال حزب “ليكود” اليميني الذي ينتمي إليه نتنياهو في تعليق على “فيسبوك” إن “الاحتجاج مظاهرة يسارية”، داعيا كل الإسرائيليين إلى تأييد رئيس وزرائهم، علما أنه إذا وُجّهت لنتنياهو اتهامات فإنه سيتعرض لضغوط شديدة لتقديم استقالته، أو قد يدعو لإجراء انتخابات، لاختبار ما إذا كان مازال لديه تفويض لحكم البلاد.

وقدرت الشرطة أن نحو عشرة آلاف شخص شاركوا في هذه المظاهرة التي جاءت بعد المظاهرة التي شهدتها تل أبيب السبت الماضي والتي أصبحت أكبر الاحتجاجات الأسبوعية المناهضة للفساد عندما شارك فيها ما يقدر بنحو 20 ألف شخص. وأثارت هذه الاحتجاجات مزاعم فساد ضد نتنياهو الذي ينفي ارتكابه أي مخالفات. ويُشتبه بتورط نتنياهو، الذي تولى رئاسة الحكومة أربع فترات، في قضيتين. تنطوي الأولى على تلقي هدايا من رجال أعمال أثرياء وتتضمن الثانية التفاوض على صفقة مع ناشر صحيفة للحصول على تغطية أفضل مقابل فرض قيود على صحيفة يومية منافسة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة