العالم

الأمطار والانهيارات تُخلّف كوراث في كينيا

(رويترز)- أفادت تقديرات الصليب الأحمر الكيني أن 100 شخص على الأقل قتلوا بسبب الأمطار الغزيرة منذ بداية أبريل والتي أدت إلى كارثة إنسانية تقول المنظمة إنها تحتاج لتمويل عاجل لمواجهة آثارها.

وأغلقت الفيضانات طرقا رئيسية في وسط وشمال كينيا وبالمناطق الساحلية، وغمرت المياه الطريق من العاصمة نيروبي إلى مدينة مومباسا التي تضم الميناء الرئيسي الأسبوع الماضي.

وقال عباس جوليت الأمين العام للصليب الأحمر الكيني إن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم عندما دمرت انهيارات أرضية منازلهم وهم نائمون في منطقة مورانجا كثيرة المرتفعات في وسط كينيا مساء يوم الجمعة.

وأضاف جوليت أن الجيش والشرطة نشرا طائرات هليكوبتر للقيام بمهام إنقاذ لكن هناك حاجة لمزيد من الجهود، مبينا أن تفشي أمراض تنقلها المياه يعد مصدر قلق آخر في مناطق مختلفة في كينيا.

وقال للصحفيين في نيروبي أمس الأحد “سنطالب الحكومة الوطنية بإعلان حالة كوارث وطنية حتى يتم بذل جهود وتخصيص موارد لمساعدة المتضررين”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة