أخبار ليبيا

“الأعلى للدولة” يدين أحداث مرزق بعد أسبوعين من اندلاعها

بعد مضي أكثر من أسبوعين على بدء أحداث مرزق، عبر المجلس الأعلى للدولة في بيان، مساء الخميس، عن قلقه الشديد من هذه الأحداث التي أدت لحدوث عمليات تهجير قسري لسكان المدينة.

وأكد المجلس استنكاره لكافة أعمال الخطف والترويع وانتهاك البيوت والممتلكات، ويدعو جميع الأطراف في المدينة إلى ضبط النفس وتغليب لغة الحوار للوصول إلى حلول تضمن التعايش السلمي بين جميع المكونات، وفق تعبير البيان.

ولفت “الأعلى للدولة” إلى أنه يعمل على التواصل مع الأطراف المتنازعة لوقف نزيف الدم في مدينة مرزق ووضع حد للانتهاكات التي تمارس فيها، كما يدعو حكومة الوفاق الوطني لتحمل مسؤولياتها تجاه النازحين في المناطق المجاورة.

ودعا المجلس النائب العام إلى إجراء تحقيقات عاجلة في الانتهاكات التي حدثت في المدينة وتحديد المسؤولين عنها وتقديمهم للعدالة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق