العالم

الأسد يصدر “عفواً مشروطاً” عن “منشقي الجيش”

218TV|متابعة

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الثلاثاء، عفوا عاما عن كامل العقوبة للهاربين من الخدمة العسكرية الإلزامية.

وبحسب مرسوم تشريعي صدر عن الأسد، سيتمُّ إعفاء مرتكبي “جرائم” الفرار الداخلي والخارجي المنصوص عليها في قانون العقوبات العسكرية، من العقوبات الانضباطية.

وأشار المرسوم إلى أن من وصفهم بالمتوارين عن الأنظار، والفارّين من وجه العدالة، لا يشملهم العفو إلا في حال تسليم أنفسهم خلال 4 أشهر إن كانوا داخل البلاد، و6 أشهر إن كانوا خارجها.

وعلّقت مواقع تابعة للمعارضة السورية، أنَّ القرار يهدف إلى إعادة عشرات آلاف المنشقين إلى الخدمة العسكرية، في وقت يعاني فيه الجيش من نقص عددي كبير، بسبب الخسائر البشرية التي تكبّدها على مدى السنوات السبع الماضية، في حرب أهلية طاحنة شملت كل الجغرافيا السورية منذ عام 2011، فيما تُشكّك المعارضة السورية في أن يستجيب أفراد الجيش المنشق لهذا العفو الذي يعدّونه “فخاً وخديعة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة