أخبار ليبيااخترنا لك

مصادر (218): رغبة دولية من روما “تنسف” موعد الانتخابات الليبية

مع استمرار الجمود السياسي، وتأزم مسار الحل الأممي، الذي كان سيفضي إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية بنهاية 2018، ظهر اقتراح جديد قد يغير مسار السياسة في ليبيا.

وبحسب ما كشفت مصادر خاصة في معلومات حصرية لـ”218″ اطلعت على نتائج اجتماع أممي دار في روما، فقد أدلى ممثلون عن عدد من الدول باقتراح مغاير، يعيد النظر في الانتخابات الليبية.

الاجتماع الأممي حضره ممثلون عن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا ومصر، وأيضا مراقبون عن الجزائر، تونس، المغرب، والمملكة العربية السعودية.

وينص الاقتراح الجديد الذي طرح خلال اجتماع روما على إجراء انتخابات “برلمانية” فقط خلال عام 2019.

ويغير الاقتراح الجديد من مسار الخطة الأممية التي اقترحها المبعوث الأممي غسان سلامة، الذي حضر المؤتمر عقب لقائه مع رئيس الوزراء الإيطالي ووزير خارجيته.

يشار إلى أن البعثة الأممية شهدت تغييرات مؤخرا، بتعيين الدبلوماسية الأميركية ستيفاني وليامز نائبة لرئيس البعثة غسان سلامة، ورئيسة لمكتبها السياسي، بعد أن كانت تشغل منصب القائم بالأعمال في بعثة الولايات المتحدة إلى ليبيا.

واقترح سلامة خطته في سبتمبر من العام الماضي خلال اجتماع أممي على هامش الدورة الثانية والسبعين للأمم المتحدة في نيويورك بحضور ممثلين دوليين إلى جانب الأمين العام للمنظمة.

ومازالت تجري فعاليات المسار التشاوري للملتقى الوطني، أحد أبرز بنود الخطة، فيما فشلت المسارات التحاورية في تونس بين الأجسام السياسية في التوصل إلى اتفاق لتوحيد السلطة التنفيذية وتغيير المناصب السيادية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة