العالم

اقتراب العيد يُنعش أسواق الإبل المصرية

يقصد الكثير من المصريين سوق “برقاش” الواقع شمال غربي القاهرة لشراء الإبل التي أتى بها التجار من شرق أفريقيا.

ويُفضل بعض المواطنين شراء الإبل في العيد نظرا لكونها نادراً ما تتعرض لتغيير جيناتها بشكل غير صحي مُقارنة مع باقي الحيوانات التي يتم حقنها بالمواد المُساعدة على التسمين، والتي غالباً ما تضر بصحتها.

وتزداد حركة البيع بسوق “برقاش” المصري مع اقتراب موعد العيد، على الرغم من ارتفاع سعر الإبل مُقارنة مع الأغنام.

وتتراوح أسعار الإبل بين 15 ألف جنيه مصري و40 ألف جنيه، في حين يقل سعر الكبش عن 3000 جنيه.

وقال تاجر الإبل المصري، فرج الجمال خلال حديث لوكالة روتيز: “السوق دا هو أكبر سوق على مستوى العالم وفيه كلمة شرف… وهو الوحيد المتبقي (الذي ما زال يعمل) بكلمة شرف.. ما فيش أوراق.. كل حاجة بكلمة شرف”.

وأضاف “أي رجل أعمال بييجي من برة (الخارج) عاوز يجيب جمال (إبل) في مصر هنا… عارف نفسه في الأمن والأمان”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة