العالم

اعتقالات في صفوف محتجين خرجوا بتظاهرات ليلية الجزائر

اعتقلت قوات الأمن الجزائري نحو 30 شخصا، خلال تظاهرة ليلية شارك فيها المئات جابت شوارع العاصمة رفضا لإجراء الانتخابات الرئاسية المقررة في الثاني عشر من ديسمبر المقبل.

وندد المتظاهرون  بتنظيم الانتخابات، وأطلق سائقون أبواق سياراتهم، بينما قرع متظاهرون على أدوات الطهي، قبل أن تعمد الشرطة إلى تفريق الحشد.

ويعزو المحتجون رفضهم للانتخابات إلى أنها ستعيد إنتاج النظام السياسي نفسه منذ الاستقلال، إذ إن الخمسة مرشحين فيها هم من الوجوه السياسية المعروفة منذ عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، كما يخشون أن يكون للمؤسسة العسكرية اليد الطولى في البلاد بوقوفها وراء تنظيم الانتخابات والإشراف عليه.

ويعيق نشاط  المحتجين منذ بدء الحملة الانتخابية حركة المرشحين الخمسة،  ويمنع في بعض الأحيان عقد مؤتمراتهم، الأمر الذي استدعى تأمين حماية أمنية مشددة لهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق