أخبار ليبيااخبار طرابلس

اشتباكات متفرقة تخرق هدوء طرابلس الحذر

لازالت طرابلس تعيش على وقع معارك متفرقة في عدة محاور من المدينة، بعد يوم من انتهاء جولة مشاورات قام بها المبعوث الأممي إلى ليبيا سلامة للمنطقة الشرقية في محاولة للوصول إلى وقف إطلاق النار.

وبحسب آخر الأخبار الميدانية فقد اندلعت في محور وادي الربيع مواجهات عنيفة بين قوات الجيش وقوات تابعة للوفاق ومجموعات مسلحة تابعة لها، مع سيطرة الهدوء الحذر على مختلف محاور الاشتباكات جنوب العاصمة.

وأفادت مصادر مختلفة لـ218 بأن قصفا جويا للطيران الحربي استهدف مواقع في منطقة الهيرة، كما نفذت قوات الجيش عدة ضربات جوية في محاور المطار، ويتزامن هذا القصف مع ضرب بالمدفعية الثقيلة سمع بمحور المطار.

في آخر التصريحات الميدانية لقيادات الجيش الوطني قالت إنها تسيطر على مطار طرابلس، كما تقوم بعمليات نوعية ضد الوفاق لاستنزافها بمناطق الطويشة والملحة وغيرها من المناطق المحيطة للمطار، نافيا ما يتردد عن سيطرة قوات حكومة الوفاق على أجزاء من المطار، كما أكدت قوات تابعة للوفاق أنها استهدفت تمركزات قوات الجيش الوطني بثلاث غارات جنوبي طرابلس مؤكدة السيطرة على مناطق واسعة في مطار طرابلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى