العالم

استهداف مقر الحزب الشيوعي العراقي بقنبلتين

بعد تحقيق تحالف “سائرون” الذي شارك فيه الحزب الشيوعي العراقي مع رجل الدين الشيعي “مقتدى الصدر” فوزا في الانتخابات البرلمانية العراقية، تعرض مقر الحزب اليوم لاستهداف بقنبلتين محليتي الصنع حسب ما نقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية ومصادر في الحزب.

وقال عضو الحزب جاسم الحلفي إن القنبلتين لم تسفرا عن أي أضرار بشرية، موضحاً أنهما وقعتا في حديقة المبنى، ووصف الحلفي الحادثة بأنها رسالة من معارض تحالف “سائرون” التي أطلقها للإصلاح في العراق.

وحقق تحالف “سائرون” انتصاراً مفاجئاً في الانتخابات العراقية، بسبب وعود بالإصلاح والقضاء على الفساد المستشري في المؤسسات العراقية، إضافة إلى عداءه لإيران، التي يرى العراقيون أنها تدعم “نخبة سياسية فاسدة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى