أخبار ليبيا

استعادة الأمن في ليبيا على طاولة مصر والجزائر

بحث الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، الذي يزور الجزائر، سبل استعادة الأمن والاستقرار في ليبيا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، المستشار أحمد حافظ، إن تبون وشكري تناولا علاقات التعاون الثنائي بين البلدين، والتحديات الإقليمية المشتركة، حيث أكد تبون حرص بلاده على دفع التعاون المشترك مع مصر، والاستمرار في التنسيق والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وفي وقت لاحق، التقى شكري بنظيره الجزائري صبري بوقادوم، وبحثا جملة من القضايا على رأسها الأزمة الليبية في ضوء المُستجدات المتسارعة.

وذكر المتحدث المصري أن شكري أكد على أهمية تجنب إضفاء المزيد من التعقيد أو التصعيد على المشهد الليبي عبر التصدي لمحاولات التدخل العسكري الأجنبي، داعياً إلى تكثيف الجهود الرامية إلى دفع مسار التسوية السياسية الشاملة لكافة جوانب الأزمة الليبية، ودعم جهود المبعوث الأممي واستكمال تحضيرات مسار برلين السياسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق