أخبار ليبيااهم الاخبار

اتهامات بتورط الرئاسي في حرب النفط

دعت المؤسسة الوطنية للنفط التابعة للبرلمان الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للعمل مع كافة الأطراف للوصول إلى حلول عملية تسمح باستمرار تدفق صادرات النفط وتضمن رقابة واضحة على مصير عوائده.

واتهمت المؤسسة في بيان لها وزارة الدفاع التابعة للمجلس الرئاسي بتورطها في دعم تحالف المجموعات المسلحة التي هاجمت الموانئ النفطية وهددت قوت الليبيين، مضيفة أن دافعها الوحيد هو حماية مصالح الشعب الليبي وضمان التوزيع العادل لتروثه وتمته بالرفاهية التي يستحقها.

وشددت المؤسسة في بيانها على سعيها للحفاظ مقدرات الشعب الليبي والتزامات ليبيا القانونية تجاه الشركات الأجنبية التي تربطها عقود ومصالح مشتركة مع ليبيا، مشيرة إلى أن المواقف المنحازة بشأن الموانئ النفطية سيساهم في تعقيد إمكانيات الوصول إلى حل سياسي للأزمة خاصة بعد ما أوردته تقارير دولية بشأن حجم الفساد في مؤسسات الدولة التابعة للمجلس الرئاسي حسب بيانها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق