حياة

إيطالية تقدم على تصرف غريب لتجنب الحجر الصحي

أقدمت الإيطالية ميشيلا البالغة من العمر 30 عاما على دفع 1200 يورو لسائق تاكسي من أجل نقلها من مدينة ميلانو إلى العاصمة الإيطالية هربا من الحجر الصحي المفروض على المناطق الشمالية بسبب فيروس كورونا.

وقالت الشابة الإيطالية إنها أوقفت تاكسي وطلبت من سائقها البالغ من العمر 20 عاما نقلها لروما بسرعة كبيرة، بغض النظر عن تكلفة الوصول.

وبررت ميشيلا دفعها لهذا المبلغ برغبتها في مغادرة المنطقة الحمراء التي فرض عليها الحجر الصحي بأقصى سرعة، وبأنها لجأت لخيار التاكسي لازدحام محطات القطار بالأشخاص الراغبين بمغادرة المنطقة الحمراء.

ووصلت ميشيلا إلى روما بسلام بعد رحلة استمرت لمدة 6 ساعات متواصلة قطعت خلالها أكثر من 600 كيلو متر.

الجدير بالذكر أن الحكومة الإيطالية قامت بحجر المنطقة الشمالية التي تضم ربع سكان إيطاليا صحيا من أجل مكافحة فيروس كورونا الذي انتشر في البلاد بشكل كبير، وأدى لإصابة أكثر من 7 آلاف شخص.

ومن المتوقع أن يستمر الحجر الصحي على مناطق الشمال الإيطالي حتى 3 أبريل القادم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق