حياة

إنجاز مُذهل.. التوصل لأقل درجة حرارة بالفضاء

أجرت محطة الفضاء الدولية (ISS) تجربة ناجحة لصنع مادة جديدة تختلف عن السوائل والغازات والمواد الصلبة والبلازما.

وخلال تجاربها، وصلت المحطة إلى درجة حرارة منخفضة بشكل لا يصدق وسجلت رقمًا قياسيًا جديدًا لأدنى درجة حرارة تتحقق في الفضاء على الإطلاق.

وجرت التجربة في مختبر الذرة الباردة (CAL) الموجود بالمحطة الفضائية، وهدفها خلق حالة من المادة لا مثيل لها يشار إليها بالحالة الخامسة للمادة لأنها تختلف عن السوائل والغازات والمواد الصلبة والبلازما وهي “كُثافة بوز-آينشتاين”(BEC).

وBEC هي حالة خاصة من المادة لا تحدث إلا عندما يتم تبريد غاز منخفض الكثافة إلى درجات حرارة منخفضة جدًا تتصرف الذرات أكثر مثل أمواج من الجسيمات في هذه الظروف الطبيعة الموجية للمادة.

ويمكن ملاحظة الذرات عادة فقط في المقاييس الصغرى، ولكن في حالة BEC تبدأ الذرات في التصرف وكأنها موجة واحدة بحيث لا يمكن تمييزها عن بعضها البعض، فدراسة هذا النظام تخبرنا بماهية الفيزياء في أقصى حالاتها.

واستطاع المختبر الوصول إلى درجة حرارة حوالي 100 “نانو كلفن”- مقياس حراري دقيق-، وهي أكثر برودة بكثير من درجة حرارة الفضاء الخارجي التي تبلغ “3 كلفن” أي 270.15 درجة مئوية تحت الصفر.

المصدر
iflscience
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق