العالماهم الاخبار

“إصلاحات الحريري” بدأت.. واللبنانيون إلى الشوارع مجدداً

218TV | خاص

صدرت اليوم الأربعاء، وفي وقت متأخر أمس الثلاثاء سلسلة من الأوامر التنفيذية أصدرها رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري لبنود ورقة إصلاحية اقتصادية أصدرتها حكومته يوم الإثنين الماضي في محاولة لتهدئة الشارع الغاضب بسبب تردي الأوضاع المعيشية، إذ طلب الحريري من الوزارات والمؤسسات الرسمية عدم تنفيذ أي قرارات ذات صلة مالية بدون الرجوع إليه، كما نصت تعاميم أرسلها الحريري لكبار الموظفين العامين بعدم الإنفاق على أي مشاريع دون الرجوع إليه، ووقف غير الضروري منها، إذ يعتزم الحريري الشروع فورا في إصلاحاته، لكن المحتجين يرفضون هذه الإصلاحات، وتعهدوا البقاء في الشوارع.

ولليوم السابع على التوالي نزل عشرات آلاف المحتجين إلى شوارع وميادين المدن اللبنانية وفي مقدمتها العاصمة بيروت للمطالبة بإسقاط الطبقة السياسية، ورحيل الحكومة وسط تحذيرات متصاعدة لقوى وشخصيات سياسية في لبنان من الفراغ السياسي الكبير الذي قد ينشأ عن سقوط الحكومة والبرلمان، إذ لا يمكن إجراء انتخابات برلمانية جديدة في ظل الأوضاع المتصاعدة منذ يوم الخميس الماضي، فيما يعاني لبنان حاليا من شلل عمل المؤسسات إذ إن المصارف والمدارس والجامعات جرى تعطيلها بقرار حكومي بسبب الأوضاع القائمة.

ويتخوف لبنانيون من صدامات أهلية خلال الأيام المقبلة إذا ما استمرت التظاهرات التي باتت تُهدّد الطبقة السياسية، خصوصا إذا ما قررت أحزاب ذات ثقل شعبي من فض هذه المظاهرات عبر مظاهرات مضادة في الشوارع والميادين التي يتواجد فيها عشرات آلاف المحتجين، فيما كان الجيش اللبناني قد قال إنه سيحمي المتظاهرين ولن يسمح بأي اعتداء عليهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق