أخبار ليبيااهم الاخبار

إرهابيو داعش يعلنون مسؤوليتهم عن تفجير درنة

هجومان في ظرف أسبوع على مقار أمنية

ذكرت وكالة رويترز للأنباء أن تنظيم داعش الإرهابي أعلن أمس الخميس عبر صحيفة تابعة له مسؤوليته عن تفجير السيارتين الملغومتين الذي استهدف وحدة “عسكرية” تابعة لقوات الجيش الوطني الليبي في درنة قبل ثلاثة أيام.

يُذكر أن التفجير الإرهابي الثاني وقع صباح الثلاثاء الماضي واستهدف مركزاً للشرطة بضاحية الساحل الشرقي في مدينة درنة، ولم يسفر عن أي خسائر بشرية، وهو التفجير الثاني من نوعه خلال أسبوع.. وقال مصدر خاص لـ218 في حينه إن التفجير تم عن طريق حقيبة وضعت عند سور مدرسة الانتفاضة المجاورة للمركز.

يُشارُ إلى أن التفجيرين الأولين المزدوجيْن استهدفا مقرين تابعين لغرفة عمليات الكرامة، الأول بالقرب من مدرسة القدس والآخر بالقرب من معهد البناء والتشييد في حي المغار مقابل مدرسة الضياء، صباح السبت الماضي .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى