العالم

أوروبا تتحرك ضد المخدرات والاعتداء على الأطفال

يعقد وزراء الداخلية الأوروبيون اجتماعا افتراضيا، الثلاثاء المقبل، لمناقشة سبل تعزيز تبادل البيانات، وضرورة توفير المزيد من الأموال لدعم جهود جهاز “يوروبول” من ميزانية الاتحاد الأوروبي.

وقال وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، إنه يسعى لتعزيز التعاون الشرطي في كافة أنحاء أوروبا لمعالجة التهديدات المتزايدة، خاصة مع تصاعد معدلات الاعتداء على الأطفال وجرائم المخدرات.

وجاء في الوثيقة التي ستتقدم بها الداخلية الألمانية أن المعلومات المحدثة والقيّمة والكاملة ضرورية لنجاح عمل الشرطة في كل دولة عضو من دول الاتحاد، منوهة بأهمية إدخال البيانات بشكل منهجي وإشراك وكالة الشرطة الأوروبية “يوروبول”، وذلك فيما يتعلق بنظام معلومات شينجن ونظام معلومات يوروبول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق