حياة

أم تُمزّق العالم بصور “رضيعها المتوفى”. شاهد

218TV|رصد

ملايين المقاطع والصور تُظْهِرها أمهات حول العالم لـ”لحظات السعادة” المرتبطة بنشوء أطفالهن، ومناسباتهم السعيدة على مواقع التواصل الاجتماعي، لكنّ الأمّ الأميركية كريستين جونسون البالغة من العمر 21 عاماً، فاجأت الملايين حول العالم بإدراجها صوراً لرضيعها الذي فارق الحياة عن ثمانية أشهر، جرّاء ما يُعْرف بمتلازمة الوفاة المفاجئة، إذ وثّقت الأمّ لحظات توديعها لرضيعها، وهو بأبهى حلة، قبل أن تضعَه في القبر الذي زيّنته برسومات للطفولة، بينما نشرت له صوراً وهو يرتدي “أجمل ثيابه”، وأخرى التقطتها وهو في سريره الصغير، وقد لُوحظ أن “الرضيع الوسيم” ظلّ مبتسماً عند وفاته، وهي الابتسامة التي ظهرت في كل الصور.

وانقسم العالم الذي “مزّقته الصور” بين مؤيّد للخطوة وهو الفريق الذي تزعمته “الأم المفجوعة” تحت عنوان رغبتها في “توثيق لحظات ألمها”، وبين فريق آخر قال إن هذه الصور من شأنها أن تنتهك الطفولة، عدا عن أنها تنتهك “محتوى البهجة” الذي يتشاركه مئات الملايين من رُوّاد مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن مناسباتهم السعيدة، كما لُوحظ أنّ الأم قد احتفظت بالصور على موقع (lovewhatmatters).

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى