العالم

أميركا وكوريا الشمالية.. تسخين جديد على الجبهة

يبدو أن التطورات الأخيرة بين أميركا وكوريا الشمالية لا تسير وفق ما يتمناه الحالمون بطي صفحة التوتر في شبة الجزيرة الكورية.

وتعثرت المفاوضات بين البلدين بعد قمة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في سنغافورة في يونيو، حيث تتهم واشنطن بيونغ يانغ بعدم القيام بخطوات عملية للتخلي عن ترسانتها النووية.

وتلا ذلك تصريحات أميركية اعتبرتها كوريا الشمالية “مستفزة” وتراجع عن الاتفاقات بين البلدين، وزاد التوتر بعد أن ألغيت زيارة وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو إلى كوريا الشمالية.

وقالت صحيفة رسمية كورية شمالية، الأحد، إن أميركا تعد لـ”مؤامرة إجرامية” لشن حرب ضد بلادها، مضيفة أن وحدات أميركية خاصة تستعد للتسلل إلى بيونغ يانغ.

وأكدت صحيفة “رودونج سينمون”، أن الولايات المتحدة تتعامل بازدواجية مع ملف كوريا الشمالية، حيث تقوم بمناورات سرية في اليابان وبنفس الوقت تجلس على طاولة المفاوضات.

متحدث باسم السفارة الأميركية في سول، من جهته أفاد بأنه لا يعلم بوجود المناورات التي تحدثت عنها الصحيفة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة