العالم

“أميركا” تشيد بانتصار “الفلبين” على الإرهاب في “ماراوي”

أشاد وزير الدفاع الأميركي “جيم ماتيس” اليوم الأربعاء بالقوات الفلبينية لهزيمتها متطرفين موالين لداعش في معركة دامت خمسة أشهر في “ماراوي” جنوب الفلبين، دون توجيه اتهامات لها بانتهاك حقوق الإنسان.

وكانت الفلبين أعلنت الإثنين الماضي نهاية العمليات القتالية في مدينة ماراوي بعد أن قتل الجنود “42” متطرفا كانوا متحصنين في المدينة بينهم بعض الأجانب، وقتل أكثر من “1100” شخص بينهم “165” جنديا خلال الصراع.

وقال “ماتيس” للصحفيين في ختام اجتماع لوزراء دفاع رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان” استمر يومين في قاعدة سابقة للقوات الجوية الأميركية ” إن الجيش الفلبيني اضطر لخوض قتال كهذا ولم يرد ادعاء واحد ضده بانتهاك حقوق الإنسان.

وتعد إشادة “ماتيس” تقديرا نادرا للجيش الفلبيني في ضوء الانتقادات الدولية الشديدة التي سبق أن وجهتها دول بينها الولايات المتحدة وكندا وأستراليا إلى جانب الاتحاد الأوروبي، لسجل حقوق الإنسان في الفلبين تحت قيادة الرئيس “رودريجو دوتيرتي”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة