الرياضة العالمية

ألافيس يُفاقِم متاعب “الملكي” في “الليغا”

218TV|متابعة

على ملعب مينديزو روزا معقلِ ديبورتيفو ألافيس حلَّ ريال مدريد ضيفاً محمَّلاً بنتائجه السلبيةِ الأخيرة وعينُه على خطفِ نقاطِ المباراةِ لتصحيح مسارِه في الليغا .

الريال دخل وهو متقدِّمٌ بثلاثِ نقاطٍ عن ألافيش وأكّد نيتَه على حسم المباراةِ منذُ البدايةِ بمحاولةِ بنزيمه السهلة ، ومن ثمّ فرصةِ سيبايوس والذي حسم مواجهةَ الموسمِ الماضي في الملعبِ نفسِه.

أصحابُ الأرضِ لم يبقوا مكتوفي الأيدي فالدقيقةُ السادسةُ والعشرون كادت تخطف أولى أهدافِ المباراةِ لولا يقظةُ رافائيل فاران  .

الشوطُ الثاني لم يحمل أيَّ جديدٍ للميرينغي فالفرصُ لم تمثّل خطورةً كبرى على حارس ألافيس في أغلب المحاولات ، وألافيس كادوا أن يحسموا المباراةَ قبلَ ربعِ ساعةٍ من النهاية  .

نهايةٌ لم يتمَنَّها الريال كما ينبغي، فمانويل جارسيا دقّ مسماراً آخر في نعش الميرينغي في الدقيقة الخامسة والتسعين والتي يعشقها راموس ورفاقُه، ليضع حسرةً في وجه كلِّ لاعبي الريال ومدربِه

سقوطٌ جديدٌ لبطل أوروبا يُدخل الشكَّ لدى جماهيره،، وعقمٌ تهديفيٌّ وصل للمباراة الرابعة على التوالي والذي لم يحصل طيلةَ القرنِ الحادي والعشرين، لوبوتيجي عليه لملمةُ النقاطِ قبل التركيز على الأداء لأنّ كلَّ المنافسين ينتظرون بفارغ الصبر سقوطَ ضحيتِهم الكبرى ريال مدريد  .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق