اهم الاخبارتكنولوجيا

أكثر من مجرد أداة رسم.. 5 حقائق عن برنامج الرسّام في الويندوز

لم يكن برنامج الرسّام الشهير على نظام التشغيل ويندوز من مايكروسوفت مجرد وسيلة لتحرير الصور أو الرسم، بل كان يتعامل معه كثيرون وسيلةً للتسلية خلال انقطاع الانترنت عن الجهاز.

مايكروسوفت أثارت الجدل مؤخراً حول مستقبل البرنامج حيث تراجعت عن إعلان وفاته وقالت إنه سوف يستمر.

ويُعتبر البرنامج هوية لويندوز ويرتبط كل من استخدم الكمبيوتر معه بذكريات قوية، وإليك حقائق لا تعرفها عنه:

برنامج الرسّام

الانطلاقة

تم إطلاق برنامج الرسام مع نظام التشغيل ويندوز 1.0 فى نوفمبر 1985 وتم تحديثه مع ويندوز 3.0 الذى تم إصداره سنة 1990 وكان اسمه يومها “فرشاة الطلاء” وكان يقتصر على حفظ الصور النمطية BMP وصيغ PCX حتى ويندوز XP حيث بدأ يحفظ الصور المعدلة عليهِ بصيغة JPEG.

وكان في أول إصدارٍ له أحادي اللون 1 Bit (ون بِت).. ثم سمح بحفظ الصور المعدلة عليهِ بصيغة JPEG.

ومنذ تلك اللحظة لازال البرنامج محافظاً على شكله العام رغم تطوير تصميمه وخصائصه.

إحصائيات

هناك أكثر من مائة مليون شخص يستخدمون برنامج الرسّام شهرياً وفقاً لآخر إحصائية من شركة مايكروسوفت وهناك من يستخدم البرنامج لتحرير الصور أو ضغط حجمها، وليس بالضرورة الرسم من خلاله، وهناك من يستخدمه لتعديل صيغة الصورة من jpeg إلى png مثلاً أو العكس.

برنامج الرسّام

رسم احترافي

أمضى الكاتب الأمريكي بات هاينز، 10 أعوام في رسم صور لروايات المغامرات التي يكتبها، باستخدام برنامج “الرسام” الموجود على أنظمة ويندوز لتشغيل أجهزة الحاسوب وكانت الصور مرسومة بإتقان لدرجة جعلت العديد من النقاد يتهمونه بأنه يستخدم برامج متطورة لرسم تلك الأعمال.

شعبية واسعة

أظهرت استطلاعات الرأى التى تم إجراؤها على مستخدمي الويندوز أن برنامج “الرسام” يحتل المركز الثاني كأشهر برامج “مايكروسوفت” بعد برنامج “وورد أوفيس” الذي احتل المرتبة الأولى.

مستمر

في عام 2017 أعلنت شركة مايكروسوفت أنها سوف تتخلى عن برنامج الرسام وسيتم إضافته لقائمة الوفيات، ثم تراجعت عن ذلك لأسبابِ عاطفية كما قالت وأعلنت عن بقائه في نظام تشغيلها الويندوز وقالت إن برنامج الرسام بنسخته التقليدية سيكون متاحا عبر “متجر ويندوز”، في حين أن الوظائف الأساسية التي يوفرها سوف تكون متاحة عبر تطبيق الرسام ثلاثي الأبعاد Paint 3D الجديد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة