حياة

أكثر “شهر يونيو” حرارة منذ 150 عاماً. لن تُصدّق

218TV|خاص

كشف تقرير مناخي أصدرته الإدارة العامة للمحيطات والغلاف الجوي في الولايات المتحدة الأميركية أن شهر يونيو الماضي سجّل درجات حرارة قياسية في أجزاء واسعة من العالم، وأصبح أكثر شهور يونيو حرارة خلال ال150 عاما الماضية، وقال التقرير إن متوسط درجات الحرارة العالمي في يونيو زاد 1.71 درجة فهرنهاريت عن المتوسط المسجل في القرن العشرين، البالغ 59.9 درجة (15.5 درجة مئوية)، وإن هذا هو الشهر رقم 414 على التوالي الذي تفوق فيه درجات الحرارة متوسط القرن الماضي.

وزاد متوسط درجات الحرارة في فرنسا وألمانيا وشمال إسبانيا، التي تعرضت لموجة حارة، 18 درجة فهرنهايت فوق المعدل الطبيعي، إذ وصلت درجات الحرارة في فرنسا إلى 114 درجة فهرنهايت (46 درجة مئوية)، فيما  أظهر التقرير أن المتوسط العالمي لدرجة حرارة سطح البحار ارتفع بمقدار1.46 درجة فهرنهايت عن المتوسط الشهري في القرن العشرين، وهو 61.5 درجة (16 درجة مئوية)، وهو ما يرتبط بعام 2016 الذي شهد أعلى درجة حرارة عالمية مسجلة للمحيطات في ذلك الشهر.

وخلال السنوات القليلة الماضية ثارت مخاوف عدة حول العالم من أن توالي درجات الحرارة ارتفاعات قياسية في الأعوام التالية، بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري الآخذة بالتفاقم في ظل موجات رعب عالمية من الدفعة الثانية لتداعيات هذا الخطر ما لم يُسارِع العالم باتخاذ إجراءات عاجلة لخفض مستوى الانحباس الحراري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى