أخبار ليبيااهم الاخبار

أكثر دول تستورد من ليبيا. هل تعرفها؟

218TV.net خاص

كشف تقرير أن الغالبية الساحقة من صادرات ليبيا في التجارة العربية البينية تتجه نحو دولتين عربيتين وهما وتونس وسورية.
وذكر التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2016 الصادر مؤخراً أن 91% من صادرات ليبيا البينية في المنطقة العربية تذهب لهذه الدول ، دون الكشف عن طبيعة ونوعية هذه السلع، لكن من المتوقع أنها تتعلق بالمعادن والبلاستيك.
أما غالبية الواردات البينية لليبيا فجاءت من تونس ومصر وسوريا بنسبة بلغت 86% من إجمالي هذه الواردات، حيث احتلت تونس المرتبة الأولى كأكثر دولة تستورد منها ليبيا في التجارة البينية العربية حيث 71% من صادرات تونس للدول العربية تذهب للجزائر وليبيا لوحدهما.
وبلغت عدد السلع المصدّرة من ليبيا في هذا المجال من التجارة 114 سلعة حتى عام 2014، بينما كان في عام 2005 هناك 119 سلعة.
وجاء في التقرير أن ليبيا ودولاً مثل الإمارات وتونس والعراق والجزائر وقطر وغيرها لازالت حصتها منخفضة من حيث مساهمة الصادرات البينية في إجمالي صادراتها.
وذكر التقرير أن أهم السلع المتبادلة في نطاق دول المغرب العربي هي المعادن ومنتجاتها، والبلاستيك والمطاط ومصنوعاتهما ومنتجات الصناعات الكيماوية ومنتجات صناعة الأغذية والمشروبات والتبغ.
وأظهر أن هناك تراجعاً حاداً في التجارة السلعية الإجمالية للدول العربية خلال عام 2015 حيث بلغت القيمة 1.663 مليار دولار بينما في 2014 بلغت 2.120 مليار دولار بنسبة انخفاض بلغت 21.6%.
وفسّر التقرير هذا الانخفاض بسبب تراجع قيمة الصادرات السلعية العربية نظراً لاستمرار انخفاض أسعار النفط العالمية، إذ تراجعت صادرات ليبيا النفطية في السنوات السابقة بنسبة ما بين 19 إلى 45.2%

الخدمات
وتطرق التقرير إلى ميزانيات الخدمات للدول العربية ، وقد ظهر أن هناك عجزاً في هذا المجال بليبيا إلى جانب دول عربية أخرى نفطية مثل السعودية والإمارات وقطر والجزائر وعُمان وقطر بالإضافة للسودان.

وعلى سبيل المثال تأثر الميزان الخدمي للنقل بنسبة 0.5% في ليبيا بتراجع قيمة الواردات السلعية ، وينطبق هذا الأمر على معظم الدول العربية أيضاً ولكن بنسبٍ متفاوتة.
وفرضت الأوضاع الميدانية في ليبيا نفسها بتراجع متحصلات السفر بنسبة تتراوح ما بين 1.8% إلى 7.7% خلال العامين السابقين مقارنةً بما قبلها.
التجارة الخارجية
وانخفضت الصادرات السلعية العربية المتجهة إلى الشركاء التجاريين بنسب تراوحت بين بين 46.7% بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية و19.6% بالنسبة للصين، أما باقي التجمعات على مستوى اليابان والاتحاد الأوروبي ودول آسيا الأخرى وباقي العالم فقد تراجعت أيضاً بنسبة ما بين 45.3% إلى 21%.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى