أخبار ليبيا

أطفال داعش وجثث المقاتلين أزمة منسية

قال مقرر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان أحمد حمزة إن أكثر من 700 جثة لعناصر داعش موجودة في ثلاجات في مدينة مصراتة منذ حوالي عام.

وأوضح أحمد حمزة خلال تصريحات لوكالة سبوتنيك الروسية أن الدول التي ينتمي إليها المقاتلون لم تستجب لاستلام هذه الجثث.

وبين أن معظم هؤلاء الأشخاص من تونس، لكن من بينهم جنسيات أخرى، مشيراً إلى أنه تم دفن ما بين 1500 إلى 2000 من عناصر داعش، تعود أصولهم إلى تونس ومصر والسودان.

مشيراً إلى أن الجثث الموجودة تم ترقيمها وتصنيفها، والاحتفاظ بعينات من الحمض النووي، فيما ظلت مخزنة في حاويات تبريد منذ تحرير سرت.

وأضاف مقرر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان أن هناك قرابة 70 طفلاً في مراكز الإيواء، كان آباؤهم ينتمون للتنظيم، ترفض دولهم استلامهم.

ونقلت الوكالة عن رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان، عبدالمنعم الزايدي في إطار قضية أطفال داعش أن 22 منهم من تونس.

وبين الزايدي أن السودان اعترفت بـ4 أطفال من بين 7 واستلمتهم، فيما ظل كذلك 15 طفلاً من مصر، وفتاة سنغالية وأخرى والدتها بريطانية.

وأشار رئيس المنظمة إلى أزمة أخرى وهي وجود 5 من هؤلاء الأطفال مجهولو الجنسية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة