أخبار ليبيااقتصاداهم الاخبار

“مركزي البيضاء”: أطراف في طرابلس تعرقل المراجعة الدولية

أصدر مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء بيانا بشأن المراجعة الدولية أكد فيه حرصه على إيجاد الحلول القانونية والفنية للأزمة الليبية التي نتجت عن الانقسام السياسي ورفض محافظ المركزي الصديق الكبير تسليم عهدته بعد انتهاء ولايته القانونية عدا عن رفض قرار إقالته الصادر من البرلمان الشرعي.

وقال المركزي في بيانه بخصوص تدقيق الحسابات بمصرفي البيضاء وطرابلس التي أشارت إليها السفارة الأمريكية في بيانها الصادر يوم امس دون تفصيل، قال إنه التزام بواجباته وفق التشريعات الليبية والقرارات الدولية ابتداء من بيان الترحيب بالدعوة الصادرة عن المجلس الرئاسي بالخصوص قبل عامين ومن ثم اجتماع محافظ المصرف المركزي علي الحبري بالمبعوث الأممي السابق للأمم المتحدة غسان سلامة الذي أكد فيه استعداده للمشاركة في لجان التدقيق بكل شفافية بحسب البيان.

وأشار البيان أيضاً إلى مشاركة إدارة مركزي البيضاء في ميثاق أعمال ومداولات لجنة التدقيق الدولي عبر الإنترنت التي جاءت بعدها زيارة ستيفاني وليامز ولقائها مع محافظ المصرف في بنغازي وطرح ملف المراجعة الدولية إلى جانب صدور بيان مرحب بقدوم فريق المراجعة الدولية.

وأخلى المصرف المركزي في البيضاء مسؤوليته من أي تعطيل أو تأخير في بدء المراجعة الدولية لحسابات المصرف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق