أخبار ليبيا

“أطباء بلا حدود” تطالب بحماية المهاجرين

كشفت منظمة أطباء بلا حدود عن أرقام صادمة حول المهاجرين غير الشرعيين إلى إيطاليا، حيث قال المتحدث باسم المنظمة في إيطاليا، ماركو بيرتوتّو خلال مؤتمر في روما، الثلاثاء إن “أمام كل مهاجر يتم إجلاؤه”، من ليبيا “هناك أربعة تتم إعادتهم إليها” في مراكز الاحتجاز.

وأشار بيرتوتّو إلى أن قلق المنظمة يتزايد بعد وقوع بعض المناطق التي ينطلق منها المهاجرون في بؤر توتر وصراع نتيجة الاشتباكات الدائرة في محيط طرابلس، مضيفا أن “أولئك الموجودين في مراكز الاحتجاز، تنتفي لديهم إمكانية التحرك للبحث عن الأمن” منددا بما وصفه الانخفاض الحاد في عدد عمليات الإجلاء الإنساني التي نفذت خلال شهرين للمهاجرين، مضيفا أن هناك حالة تناقض – حسب وصفه – حيث أشار إلى أنه “يتم إلغاء عمليات الإجلاء بسبب أنشطة الحكومات الأوروبية، المتمثلة بدعم خفر السواحل أولاً وقبل كل شيء”.

وذكر بيرتوتّو أنه “خلال هذين الشهرين من الصراع، تم إجلاء 500 لاجئ فقط، مقابل 1300 مهاجر أوقفوا من قبل خفر السواحل الليبي، وأعيدوا الى مراكز الاحتجاز في البلاد، التي تحاول بعض الحكومات الأوروبية إجلاءهم منها”.

يشار إلى أن نائب رئيس الوزراء و وزير الداخلية الايطالي ماتيو سالفيني كان قد أكد يوم الثلاثاء استمرار إغلاق الموانئ أمام المهاجرين، مؤكدا أن موقف بلاده تجاه المهاجرين “لن يتغير”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق