حياة

أشبه بالمُعجزة.. رضيع ينقذ حياة شقيقه التوأم بـ”عناقه”

في حادثة غريبة من نوعها تمكن الرضيع البريطاني ديلان من إنقاذ شقيقه التوأم دينول من خلال عناقه.

ووقعت أحداث هذه القصة في ريكسهام شمال ويلز، حيث أنجبت الويلزية هانا زيمونيا البالغة من العمر 28 عاما توأما قبل موعد ولادتها الطبيعي ب14 أسبوعا.

وبلغ وزن الطفل ديلان عند الولادة 1كغ أما شقيقه دينول فبلغ وزنه نصف كغ، الأمر الذي أجبر إدارة المستشفى على وضعهما في وحدة العناية المركزة.

وبعد 14 أسبوعا تحسنت حالة ديلان، وسمح الأطباء لوالديه بأخذه للمنزل، في حين بدأت صحة دينول بالتراجع، وبخاصة بعد رحيل شقيقه.

وبعد أن تراجعت صحة دينول طلب الأطباء من الوالدين القدوم لوداع طفلهما، ولكن المعجزة حدثت عندما تم وضع ديلان إلى جانب دينول، حيث قام ديلان بمعانقة شقيقته مما أدى إلى ارتفاع مستوى الأوكسجين في جسم دينول، وبدأ صحته بالتحسن وسط ذهول الجميع.

وبعد يومين من الحادثة تم نقل دينول إلى حاضنة أخرى حيث استعاد عافيته، وبعد 7 أشهر تعافى بشكل كامل، وعاد إلى منزله ليكمل حياته رفقة عائلته.

ووصفت الأم الأمر بالمعجزة، في حين لم يجد الأطباء أي تفسير علمي لهذا الأمر، وقالوا إنهم أصبحوا يؤمنون بما يعرف بعناق الإنقاذ.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق