أخبار ليبيااهم الاخبار

أسماء عشر دول تُجنّد الأطفال.. ليبيا “براءة”؟

218TV.net خاص

اتفق قادة العالم قبل عشر سنوات على العمل لوقف استخدام الجنود الأطفال، وقد تم إحراز تقدم إلا أن عدداً كبيراً من الأطفال حول العالم لازالوا يحملون السلاح.
وتشير تقديرات إلى أن أكثر من 300 ألف طفل يعملون في الخدمة العسكرية بالنزاعات المسلحة في جميع أنحاء العالم وحرمانهم من طفولة طبيعية.
والصادم أن التجنيد لا يقتصر على تسليح الأطفال وإشراكهم في العمليات العسكرية، بل أيضاً يتم اخضاع الفتيات القُصّر للاستغلال الجنسي.
وتُعرّف الأمم المتحدة الأطفال المجندين بأنهم من يعملون في الخدمة العسكرية سواء كمقاتلين أو أي مهمة عسكرية أخرى وتكون أعمارهم دون الـ18 عاماً.
ونشر موقع ThierWorld تقريراً عن عشرة بلدان تستغل الأطفال في التجنيد:

 

أفغانستان

أدرجت الأمم المتحدة الجيش الأفغاني الحكومي وحركة طالبان ضمن الجهات التي تُجنّد أطفالاً في صفوفها.

 

جمهورية أفريقيا الوسطى

أخضعت الجماعات المسلحة المتصارعة في البلاد أكثر من 10 آلاف طفل للتجنيد من بينهم أطفال أعمارهم ثمانية أعوام ويتم استغلالهم كمقاتلين، حراس، دروع بشرية، حمالين أو رسل أو جواسيس أو طهاة أو لأغراض جنسية.

 

جمهورية الكونغو الديمقراطية

هناك الآلاف من الأطفال يعملون مقاتلين وفي خدمات عسكرية أخرى و7% منهم فتيات يتم استغلالهن جنسياً.

 

العراق

وثقت منظمة هيومن رايتس ووتش شواهد تجنيد أطفال تقاتل في العراق، بما في ذلك الميليشيات التي كانت تقاتل في معركة السيطرة على الموصل. كما جندت الجماعات المسلحة التابعة لحزب العمال الكردستاني الفتيان والفتيات.

 

تجنيد الأطفال

ميانمار

شهدت النزاعات المسلحة الداخلية استغلال الأطفال على نطاق واسع من قبل القوات المسلحة الحكومية والجماعات المسلحة المعارضة.

 

نيجيريا

جندت جماعة بوكو حرام عدة أطفال وفقا للأمم المتحدة. كما استخدمت الفتيات للقيام بهجمات انتحارية في مايدوجوري، ولم تسلم جماعات أخرى من اتهامات تجنيد الأطفال.

 

الصومال

في أبريل 2016، أفادت الأمم المتحدة أنه تم تجنيد 903 طفل، ونصف هؤلاء تقريباً كانوا منخرطين في حركة الشباب الصومالية، كما جند الجيش الوطني الصومالي 218 طفلاً بالإضافة لميليشيات عشائية.

 

 

تجنيد الأطفال

جنوب السودان

تم استغلال ما يقدر بـ 17 ألف طفل في جنوب السودان منذ عام 2013. على يد فصيل كوبرا والجيش الشعبي بالإضافة لجماعات معارضة.

 

سوريا

منذ عام 2014، جندت الأطراف المتنازعة في سوريا أطفالاً لا تتجاوز أعمارهم سبع سنوات. وقد ظهر قيام أطفال في تنظيم داعش بإعدام سجناء ، وتقول الأمم المتحدة إن غالبية الجماعات استغلت الأطفال بنسبٍ متفاوتة وبعضها كان يدفع الأجور لهم.

 

اليمن

هناك ما يقرب من 1500 حالة تجنيد لأطفال في اليمن منذ ارتفاع وتيرة الصراع عام 2015 ويُعتبر استغلال الأطفال بالأعمال العسكرية جزءاً من الثقافة اليمنية حيث يُعتبر الفتى هناك بعد سن 14 عاماً قد أصبح رجلاً وعليه حمل السلاح.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة