أخبار ليبيااهم الاخبار

أزمة ليبيا تتقدم على أزمات الإقليم بـ”لقاء فرنسي مصري”

‏218TV|خاص

فرضت الأزمة الليبية نفسها بقوة خلال لقاء جمع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان مع نظيره المصري سامح شكري، إذ لوحظ أن الأزمة في ليبيا قد حظيت بـ”مساحة كبيرة” أسوة بملفات إقليمية مشتعلة مثل حادث الاعتداء على منشآت نفطية سعودية يوم السبت الماضي، إضافة إلى مخاطر التصعيد العسكري الذي هدد به الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ووفقا للوزير الفرنسي لودريان الذي يزور العاصمة المصرية القاهرة، فقد أكد أن أزمة ليبيا خطيرة ولها “شق أمني”، لكنها يمكن أن تُحلّ، لافتا إلى أنه بحثها بحثها بتعمق مع القادة المصريين، وأنها باتت تتطلب حلا شاملا، متوقعا عدة مبادرات يمكن أن تُقدّم خلال الفترة القصيرة المقبلة على هامش اللقاءات الدولية التي ستنعقد خلال الأسبوعين المقبلين على هامش الاجتماعات السنوية لمنظمة الأمم المتحدة.

وبحسب الوزير الفرنسي أيضا، فإن باريس حاولت مرارا تقديم حلول سياسية عبر مبادرات استضافتها لحل أزمة ليبيا ولتقريب وجهان النظر بين أطراف ليبية، لافتا إلى أن بلاده دعمت أيضا مبادرات دولية بشأن ليبيا، متحدثا عن قناعة سياسية في باريس بأن بلاده ترى بأن الحل السياسي لا يزال ممكنا في ليبيا عبر حلول عملية يمكن أن يطبقها الليبيون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق