العالم

أزمات لبنان تكبر.. وتأليف الحكومة “مُعطّل”

218TV|خاص

حذر وزراء تصريف أعمال في الحكومة اللبنانية من مغبّة انهيار سياسي واقتصادي في لبنان، بسبب عدم تشكيل أيّ حكومة في لبنان؛ رغم مرور نحو خمسة أشهر على تكليف رئيس وزراء الحكومة المستقيلة سعد الحريري بتأليف الحكومة الجديدة، بعد الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم السادس من شهر مايو الماضي، إذ تعيق الخلافات على توزيع الحقائب الوزارية بين الأحزاب والمكونات السياسية اللبنانية تأليف الحكومة، فيما أصبحت العديد من التشريعات والقرارات معطلة.

ويُخْشى على سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار الأميركي خلال الفترة المقبلة، وسط خلافات بين المكونات السياسية، فيما تحتاج العديد من التشريعات إلى حكومة شرعية للمصادقة عليها، وتمريرها إلى مجلس النواب اللبناني، فيما تثور تقديرات في الداخل اللبناني أن العديد من الأزمات الصحية والقانونية والإنسانية والأمنية، قد تعاظمت في الأشهر الأخيرة بسب غياب “تدابير وإجراءات” حكومية باتت معطلة الآن، بانتظار ولادة التشكيل الحكومي، الذي تشير جهات لبنانية إلى أنه لا يزال “صعب المنال” في بلد تحكمه تعقيدات سياسية هائلة.

وتأخّر تشكيل الحكومات في لبنان بدا أمراً عادياً في السنوات القليلة الماضية، وهو أمر امتد عام 2013 إلى منصب الرئاسة في لبنان، الذي ظل شاغرا حتى أكتوبر 2016، في ظل تعقيدات داخلية وإقليمية ساهمت بشغور هو الأول من نوعه بتاريخ لبنان لهذا المنصب الذي يبدو شرفيا إلى حد كبير، لأنّ الصلاحيات الأساسية في الدستور اللبناني تُمْنح لشاغل منصب رئاسة الحكومة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة