أخبار ليبيا

أحكام الإعدام بقضية “السريع” تُثير قلق البعثة

أعربت البعثة الأممية إلى ليبيا عن قلقها من أحكام الإعدام التي أصدرتا الدائرة الجنائية بمحكمة الاستئناف في طرابلس بحق 45 متهما في قضية “السريع”.

وقالت البعثة بحسابها في “تويتر”، الخميس، “إن الحكم الصادر في 15 أغسطس 2018 عن الدائرة الجنائية لمحكمة الاستئناف في طرابلس مدعاة للقلق بالنظر لأحكام الإعدام التي أصدرتها المحكمة والبالغ عددها 45 حكماً”.

وأضافت إنها تسلّم بالجهود التي يبذلها القضاء الليبي لمحاسبة الناس على الجرائم التي ارتكبت خلال ثورة 2011، لا سيما في خضم النزاع المسلح والاستقطاب السياسي، غير أنها تعارض فرض عقوبة الإعدام كمسألة مبدأ.

وأصدرت الدائرة الجنائية 17 في محكمة طرابلس، الأربعاء، حكم الإعدام بحق 45 متهماً من أصل 108 متهمين في الدعوى المعروفة باسم قضية “السريع”.

كما قضت المحكمة على بعض المتهمين بالسجن المؤبد، وعلى آخرين بالسجن عشر سنوات، وبالبراءة على باقي المتهمين في القضية نفسها.

يشار إلى أن أحداث القضية وقعت في العام 2011، حيث أقدم مسلحون محسوبون على النظام السابق بقتل عدد من الأشخاص على الطريق السريع قرب منطقة أبو سليم في طرابلس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة