الرياضة العالمية

أتلتيكو مدريد يوقف إنتصارات ليفربول

تقرير 218

عودة ليفربول الذي توج العام الماضي باللقب الأغلى أوروبيا إلى واندا ميتروبوليتانو كانت الأبرز في مباريات ثمن نهائي دوري الأبطال لكنها لن تكون بالهينة بمواجهته لأصحاب الدار أتلتيكو مدريد الطامح لتصحيح موسمه بعد التراجع في الليغا .

ويدرك الروخي بلانكوس أن المواجهة أمام الريدز قد تكون الأصعب في المضي قدما بدوري الأبطال فهدد مرمى رفقاء فان دايك منذ البداية لتكون بمثابة الإنذار الأول، قبل أن يتغير عداد النتيجة مبكرا بهدف لاعب الوسط ساؤول نيغيز في الدقيقة الرابعة والذي تأكد منه الحكم بعد مراجعة تقنية الفيديو لإزالة الشكوك حول التسلل.

وتحكم بعدها رفقاء صلاح نسبيا في مجريات الشوط الأول، فيما اضطر أتليتكو مدريد للعب المرتدات وكاد أن يقترب من التسجيل بواسطة ألفارو موراتا لولا تواجد الحارس أليسون بيكر.

واعتمدت كتيبة كلوب أسلوب السرعة المتواصل، وصلاح كاد أن يدرك التعادل لكن دفاع الفريق المدريدي أبعد الخطر عن مرمى أوبلاك .

ويتجسد الخطر من جانب الريدز في محمد صلاح بعد خروج ماني بين الشوطين واقتربت خطورة الفرص في بداية الشوط الثاني وكرته الرأسية جانبت مرمى السلوفيني أوبلاك وتواصلت المحاولات في المباراة وهذه المرة عن طريق موراتا الذي فقد توازنه أمام مرمى ليفربول وتسديدة كرستيان لودي اقتربت من هز شباك مواطنه بيكر محاولة جاء الرد عليها عن طريق هندرسون، ليحافظ أتلتيكو مدريد على الانتصار في موقعة الذهاب قبل السفر واللعب في الأنفيلد حينها سيختلف الحال وتتغير المعطيات في طريق التأهل لربع النهائي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق