الرياضة العالمية

أتلتيكو مدريد يقلص الفارق مع برشلونة

رحل المتصدر برشلونة لمواجهة هويسكا صاحب المركز الأخير في ترتيب جدول الليغا في الجولة الثانية والثلاثين منقوصا من جل عناصره الأساسية بعدما اقترب من الحفاظ على لقبه زعيما لإسبانيا.

واعتمد المدرب فالفيردي في المواجهة على البدلاء ودفع بالوجوه الشابة في أصغر تشكيلة في الدوري بمعدل أعمار وصل إلى أربعة وعشرين عاما ، ولم تشهد المباراة فرصا عدة من الفريقين لتنتهي المباراة بدون أهداف ويرفع البارسا رصيده إلى أربع وسبعين نقطة ليوقف هويسكا قطار برشلونة المتجه نحو محطة التتويج مبتعدا بفارق مريح عن أتلتيكو مدريد .

وأستضاف أتلتيكو مدريد على ملعبهم سيلتافيغو حيث استعادوا توازنهم بعد السقوط الأخير في برشلونة ، وانتظر الروخي بلانكوس قبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق حيث افتتح أنطوان غريزمان أهداف المواجهة من ضربة حرة مباشرة ، ليعود غريزمان في الشوط الثاني ويصنع الهدف الثاني والذي سجله ألفارو موراتا بعد انفراده بحارس الضيوف في الدقيقة الرابعة والسبعين .

ليقلص أتلتيكو مدريد الفارق بينه وبين برشلونة إلى تسع نقاط بعدما أصبح رصيده خمسا وستين نقطة بينما لا يزال سيلتا مهددا بالسقوط إلى الدرجة الثانية حيث لا يفصله عن مراكز الهبوط إلا نقطتين فقط .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق