أخبار ليبيا

أبوسليم “حبيسة” أكوام القمامة.. وتبحث عن مخرج

أصبحت بلدية أبو سليم رهينة “أكوام القمامة” بعد تراكمها في شوارع المنطقة بسبب امتلاء المكب المرحلي بعد أن تعذّر على المواطنين الوصول إلى المكب الرئيسي بمنطقة سيدي السايح جراء الاشتباكات.

وقال عميد بلدية أبو سليم عبد الرحمن الحامدي أن المكب المرحلي أصبح غير قادر على استيعاب المزيد من قمامة المواطنين، مُطالباً بضرورة وضع حلول عاجلة لأزمة تكدّس القمامة التي تُهدد بيئة المنطقة.

وفي إطار مساعيها لحل هذه الأزمة، عقدت لجنة الطوارئ اجتماعاً موسعاً مع الحامدي ومدير شركة الخدمات العامة، ومُدير مكتب الإصحاح البيئي ببلدية أبو سليم، بديوان رئاسة الوزراء.

واتفقت اللجنة مع عميد البلدية على تخصيص مكب مُؤقت خلال الفترة المُقبلة لاستخدامه من قبل المواطنين، بالتزامن مع حلول عيد الأضحى الذي ستزيد فيه القمامة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق