أخبار ليبيا

آراء حول اجتماع السودان.. الحل بيد الليبيين

تناول برنامج “LIVE” على قناة “218NEWS”، الخميس، بعض الآراء حول أبعاد الاجتماع الوزاري لدول جوار ليبيا الذي انعقد في العاصمة السودانية الخرطوم.

توقيت الاجتماع جيد

قال الصحفي التونسي بسام حمدي إن لقاء الخرطوم ينعقد في توقيت جيد بالنسبة للأزمة الليبية خاصة وأن المفوضية العليا للانتخابات تسلمت قانون الاستفتاء على الدستور، معتبرا أن هذا الاجتماع يأتي كغيره من اجتماعات دول الجوار لجمع الأطراف ومحاولة الوصول إلى تسوية شاملة.

وبشأن مساهمة الاجتماع في حل الأزمة الليبية، بين حمدي أنه لا يمكن التحدث عن قرارات إلزامية والحصول على أي ضمانات، لأن الحل يكمن عند الليبيين وبمساهمة إقليمية، مبينا أنه على اجتماعات دول الجور أن تساهم في حل الأزمة الليبية خاصة وأن لها بعدا إقليميا وأمنيا واقتصاديا، مشددا على أهمية أن تكون هذه الاجتماعات ذات قرارات مفيدة وتطرح خريطة إنقاذ لليبيا.

تأكيد على الجنوب الليبي

ذكر الصحفي السوداني عباس محمد صالح، لـبرنامج “LIVE”، أن الجميع أكد أن أمن الجنوب الليبي أولوية ليست لليبيا فقط بل لدول جوار ليبيا أيضا لما تمثله هذه المنطقة من قلق، بالإضافة إلى ان هناك إجماعا أن وضع الجنوب الليبي يحتاج إلى إجماع كبير وأن دول الجور لها أهمية كبرى في هذا الجانب.

ورأى الصحفي السوداني أن الضمان الوحيد لحل الأزمة الليبية هي إرادة الليبيين، وأنه لن يتغير في ظل غياب الإرادة السياسية والانقسام الحاد والرهانات العسكرية بين الأطراف، وغياب الإرادة الدولية في إرساء الاستقرار ومساعدة حكومة الوفاق.

وأشار إلى أن اجتماع الخرطوم لا يستطيع توفير ضمانات بشأن ليبيا ما لم يتم توفير الضمانة الوحيدة والفرصة الأخيرة لاستعادة المؤسسات الليبية وهي الإرادة الدولية.

وقال عباس حان الوقت لتشكيل قوات مشتركة بين الدول مع ليبيا في الحدود الجنوبية؛ لأن الوضع لا يحتمل أكثر في الجنوب الليبي، مضيفا أن السودان دعت أكثر من مرة وطالبت بتفعيل التعاون الأمني المشترك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق